هادی العامری: نرحب بالانتخابات المبکرة ولکن..

أکد رئیس تحالف الفتح العراقی، هادی العامری، الأحد، أنه یرحب بإجراء الانتخابات المبکرة فی البلاد، لکنه اقترح موعدا آخرا لإجرائها، بعد أن حدد رئیس الوزراء، مصطفى الکاظمی، یوم السادس من حزیران المقبل موعدا لإجرائها.

وذکر المکتب الإعلامی للعامری، فی بیان مقتضب، الیوم، 2 آب 2020، أن "العامری، رحب بإجراء الانتخابات المبکرة، وقال نعتقد أن الوقت الأفضل لها هو بدایة شهر نیسان المقبل من العام 2021".

یأتی ذلک بعدما أعلن رئیس الوزراء مصطفى الکاظمی الجمعة، عن تحدید یوم السادس من حزیران من العام المقبل موعدا لإجراء الانتخابات المبکرة.

من جانبه علق رئیس ائتلاف دولة القانون نوری المالکی، على إعلان موعد الانتخابات بالقول إنه مع انتخابات "مبکرة أکثر"، خالیة من العنف والسلاح ومتاحة للجمیع، وقال فی بیان إنه "کلما کانت الانتخابات مبکرة أکثر ونزیهة غیر مزورة والفرص فیها متساویة، والمشارکة متاحة وخالیة من العنف والسلاح الذی تضمنه الحکومة وکلما کانت وفق سیاقات دستوریة صحیحة وملتزمة".

وقد أعلنت المفوضیة العراقیة العلیا المستقلة للانتخابات، استعدادها لإجراء الانتخابات فی 6 حزیران 2021، فیما وضعت 4 شروط یجب توفرها بشأن ذلک.

 

 




محتوى ذات صلة

نائب عراقی: تدخلات خارجیة ومعرقلات تعیق تنفیذ الاتفاق مع الصین

نائب عراقی: تدخلات خارجیة ومعرقلات تعیق تنفیذ الاتفاق مع الصین

بین النائب عن تحالف الفتح العراقی فاضل الفتلاوی، ان هناک ارادات خارجیة ومعرقلات أخرى تقف امام تنفیذ الاتفاق مع الصین، لافتا الى ان العراق لن یتمکن من التقدم خطوة الى الامام مالم یتم تفعیل تلک الاتفاقات.

|

ذکرى الابادة الجماعیة للازیدیین العراقیین

ذکرى الابادة الجماعیة للازیدیین العراقیین

رغم مرور ست سنوات على الابادة الجماعیة بحق الایزیدیین على ید تنظیم داعش الارهابی، الا ان الجریمة ما زالت ترسم ملامح العنصریة والتخلف وامتهان الانسانیة بکل ما للکلمة من معنى.

|

العراق.. المرجع الخالصی یفتی بـمقاطعة الانتخابات المبکرة

العراق.. المرجع الخالصی یفتی بـ"مقاطعة" الانتخابات المبکرة

أفتى المرجع الدینی العراقی الشیخ محمد مهدی الخالصی، الیوم الأحد، بمقاطعة الانتخابات المبکرة التی حدد رئیس مجلس الوزراء مصطفى الکاظمی السادس من حزیران المقبل موعداً لإجرائها، عازیا ذلک إلى أن المقاطعة تمثل "الخیار الوحید المتاح لمجابهة الاحتلال".

|

ارسال التعلیق