مسيرات يوم القدس العالمي تجري في 900 مدينة في ايران

أعلن رئيس لجنة الانتفاضة في مجلس التنسيق للاعلام الاسلامي في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد رمضان شريف بان مسيرات يوم القدس العالمي في الجمعة الاخيرة من شهر رمضان المبارك ستجري في 900 مدينة في البلاد .ان الذين كانوا يدعمون الكيان الصهيوني سرا وعلانية سعوا هذا العام للتستر على صداقتهم لهذا الكيان.

في مؤتمر صحفي عقده اليوم السبت في طهران العميد رمضان شريف: مسيرات يوم القدس العالمي تجري في 900 مدينة في ايران .
 
أعلن رئيس لجنة الانتفاضة في مجلس التنسيق للاعلام الاسلامي في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد رمضان شريف بان مسيرات يوم القدس العالمي في الجمعة الاخيرة من شهر رمضان المبارك ستجري في 900 مدينة في البلاد.
    وفي مؤتمره الصحفي الذي عقده اليوم السبت قال العميد شريف، ان مسيرات يوم القدس العالمي تجري هذا العام وقد اجهضت فتنة داعش والارهابيين الذين تم اطلاقهم من قبل اميركا والكيان الصهيوني وحماتهم الاقليميين وجرى القضاء على هامش الامن الاهم للكيان الصهيوني في منطقة الشامات في سوريا وانخفضت الاشتباكات في العالم الاسلامي وظهرت ظروف جديدة لدعم الشعب الفلسطيني.


 وحول الخصائص الاخرى لمسيرات يوم القدس العالمي للعام الجاري قال، ان انتصارات جبهة المقاومة بتقديمها الشهداء قد عززت هذه الجبهة وضخت فيها طاقة جديدة وجعلت قدراتها في ظروف افضل من العام الماضي كما نلاحظ ابراز القوة من المقاومة الفلسطينية بصورة غير مسبوقة على مدى الاعوام السبعين الماضية من الاحتلال الصهيوني.
 واشار الى الاجراء الاميركي بنقل السفارة الى القدس المحتلة واضاف، ان اميركا بتنفيذها هذا الاجراء قد اصبحت في عزلة وحتى ان حلفاءها لم يبدوا استعدادهم لمواكبتها كما ان جميع الذين كانوا يعقدون الامال على الوساطة الاميركية في القضية الفلسطينية قد ايقنوا بان الاميركيين هم الداعمين الرئيسيين للكيان الصهيوني.
 واشار الى العدد الكبير للشهداء والجرحى الفلسطينيين خلال مسيرات العودة وقال، ان هذا الامر يعني بان الفلسطينيين خاصة الجيلين الثالث والرابع يريدون العودة الى ارضهم الام.
 
ونوه الى الفرز الذي تم بين داعمي الشعب الفلسطيني وحماة الكيان الصهيوني في كل انحاء العالم واضاف، ان الذين كانوا يدعمون الكيان الصهيوني سرا وعلانية سعوا هذا العام للتستر على صداقتهم لهذا الكيان.
 واكد رئيس لجنة الانتفاضة قائلا، ان القرائن تدل على ان الشعب الفلسطيني سيكسر قريبا الحواجز التي تفصله عن ارضه الام وسيعود اليها وهو حق طبيعي لكل انسان وستصبح المستوطنات المبنية بيد الاصحاب الحقيقيين لهذه الارض، وهذا ليس شعارا بطبيعة الحال وسيكون مدعوما من قبل الامة الاسلامية.
 
واعتبر العميد رمضان شريف جميع النزاعات وتاسيس الجماعات الدموية مثل القاعدة وداعش وجبهة النصرة، نتاجا لوجود الكيان الصهيوني البغيض ولو شهد عالم البشرية يوما محو هذا الكيان فسيعود الاستقرار الى العالم.
 واشار الى ان الصهاينة هم وراء اغتيال العلماء النوويين الايرانيين وان القسم الاكبر من جرائم جهاز السافاك (جهاز الامن للنظام الملكي البائد) كان يجري بتدريب من الصهاينة واضاف، ان الشعب الايراني لن ينسى بان الصهاينة كانوا هم الداعم الرئيس للنظام البهلوي وهم اليوم حماة حكام البحرين والسعودية الجهلة.
  واكد بان حساب شعب الحجاز هو بمعزل عن حساب قبيلة آل سعود واضاف، من المؤكد ان اهل الحجاز لو تخلصوا من يد آل سعود سيكونون الداعمين الرئيسيين للشعب الفلسطيني وليس ذلك اليوم ببعيد.


 وقال العميد رمضان شريف في الختام بان اكثر من 5300 صحفي ومصور سيغطون وقائع مسيرات يوم القدس العالمي في الجمهورية الاسلامية من ضمنهم 160 اجنبيا.




ارسال التعلیق