قائد الثورة: جمیع المسؤولین فی إیران على اعتقاد بأنه لن یتم التفاوض مع أمیرکا

قال قائد الثورة الإسلامیة آیة الله العظمى السید علی الخامنئی، الیوم الثلاثاء، إن سیاسة الضغط الأقصى على الشعب الإیرانی لا تسوى شروى نقیر، مؤکدا أن جمیع المسؤولین فی إیران على اعتقاد بأنه لن تکون هناک مفاوضات مع الولایات المتحدة على أی مستوى.

 

قال قائد الثورة الإسلامیة "آیة الله العظمى السید علی الخامنئی"، الیوم الثلاثاء، إن سیاسة الضغط الأقصى على الشعب الإیرانی لا تسوى شروى نقیر، مؤکدا أن جمیع المسؤولین فی إیران على اعتقاد بأنه لن تکون هناک مفاوضات مع الولایات المتحدة على أی مستوى.

 

وأفاد موقع الصحوة الاسلامیة نقلا عن وکالة مهر، أن قائد الثورة الإسلامیة "آیة الله العظمى السید علی الخامنئی" أوضح فی حدیث له صباح الیوم الثلاثاء، خلال جلسة خارج الفقه أن جمیع المسؤولین فی إیران على اعتقاد بأنه لن تکون هناک مفاوضات مع الولایات المتحدة على أی مستوى، مبینا أن هدف الأمیرکیین من الدعوة مجدداً إلى المفاوضات هو لفرض إرادتها على إیران وإثبات تأثیر سیاسة الضغط.

واعتبر قائد الثورة الاسلامیة، ان تکرار طرح التفاوض من قبل الامیرکیین خدعة لفرض مطالبهم والبرهنة على تأثیر الضغوط القصوى مؤکدا ان سیاسة الضغوط القصوى لیس لها ادنى قیمة وجمیع المسؤولین الایرانیین یعتقدون بعدم التفاوض مع امیرکا.

واضاف ایة الله الخامنئی ان العدو فعل کل ما کان باستطاعته لکنه لم ولن یحقق شیئا والشعب الایرانی سینتصر على الاعداء لاسیما امیرکا وتابع قائلا: على الجمیع ان یعلموا بأن الخدیعة هی هدف الامیرکیین من تکرار موضوع التفاوض مع ایران .




ارسال التعلیق