تغییر قواعد الاشتباک قد یشعل حربا مؤلمة بین حزب الله واسرائیل

 14 عاما مضت على حرب تموز 2006 أو کما تعرف اسرائیلیا بـ (حرب لبنان الثانیة) التی دارت بین الجیش الاسرائیلی وحزب الله، وتعرضت خلالها اسرائیل سواء على الجبهة المتقدمة فی الصفوف الامامیة للمواجهة أو فی الجبهة الداخلیة داخل العمق الاسرائیلی الى إنتکاسات وسقطات عسکریة أکدت من جهة ضعف الجهوزیة العسکریة لاذرع الجیش الاسرائیلی المختلفة، وبشکل خاص وحدات سلاح المشاة سواء من الخدمة الدائمة او وحدات الاحتیاط وضعف التنسیق بین الاذرع العسکریة المختلفة فی میدان المعرکة، وفی الوقت نفسه هشاشة العمق الاسرائیلی وحالة الارتباک التی سیطرت على الجبهة الداخلیة الاسرائیلیة وضعف التعاون والتنسیق بین المؤسسة العسکریة ومؤسسات الطوارىء والانقاذ المدنیة،  وهو ما ظهر جلیاً عندما تمکن حزب الله من نقل المعرکة الى العمق الاسرائیلی من خلال رشقات صاروخیة تواصلت على امتداد 34 یوما عدد أیام المعارک الحربیة التی بدأت فی 12 تموز وانتهت فی 14 آب من العام 2006. ومنذ انتهاء حرب تموز بدأت اسرائیل حملة واسعة لترمیم مواطن ضعفها ورفع المستوى القتالی لوحداتها العسکریة من خلال برامج تدریبیة مکثفة والترکیز على الوحدات المختارة واستحداث فرقة کوماندوز تتدرب بشکل دائم على سیناریوهات المواجهة المیدانیة مع الاخطار القادمة من  الشمال (حزب الله) ومن الجنوب (المقاومة الفلسطینیة فی قطاع غزة)، کما عملت المؤسسة العسکریة على تطویر برامج تدریبیة لوحدات الاحتیاط لضمان الحفاظ على المستوى القتالی للجنود. 

 

 

تدریبات صارمة مستمرة على سیناریوهات محتملة لمواجهة حزب الله

 

بدأ الجیش الاسرائیلی منذ إنتهاء حرب لبنان الثانیة فی استخلاص الدروس من المواجهة التی خاضها مع حزب الله، وانشغل رؤساء الارکان المتعاقبون على ترمیم جهوزیة المؤسسة العسکریة وبشکل خاص القدرات القتالیة للوحدات المختارة، و "اجتهد" رؤساء الارکان من جابی أشکنازی مرورا ببینی غانتس وجادی ایزنکوت ووصولا الى رئیس الارکان الحالی افیف کوخافی على وضع خطط تدریبیة لمواجهة الاخطار التی تهدد اسرائیل وبالتأکید یتربع حزب الله فی موقع متقدم على قائمة تلک الأخطار. 

القتال "وراء خطوط العدو" وتطویر القدرات الفردیة لجنود الجیش الاسرائیلی یعتبر العمود الفقری لعملیات التدریب على المواجهة مع حزب الله، ویخشى الجیش من مصائد قاتلة وانفاق متفجرة فی مواجهة من المرجح أن تکون اخطر بکثیر من المواجهة السابقة، مواجهة یأمل الجیش الاسرائیلی أن ینهیها لصالحه سریعا لادراکه أن إطالة المعرکة لن یکون فی صالح العمق الاسرائیلی، خاصة مع التقاریر التی تتحدث عن تعاظم قوة حزب الله الصاروخیة وقدرته على استهداف العمق الاسرائیلی بشکل مکثف ولمدة زمنیة طویلة. 

 

تتم عملیات التدریب بشکل یومی داخل "نماذج مطابقة" لقرى لبنانیة، بعض هذه النماذج اقیمت فی جبال الکرمل، بالاضافة الى مناورات تتم على مدار العام  فی الیونان وقبرص فی مناطق تضاریسیة شبیهة بجنوب لبنان. وفی العام 2019 قرر الجیش الاسرائیلی مضاعفة تدریبات وحداته العسکریة المختلفة لمعرفة الوحدات التی سیتم اشراکها فی ایة مواجهة مقبلة مع حزب الله، حیث یتم اخضاع تلک الوحدات لأکثر من خمس مراحل تدریبیة علیها عبورها بالکامل للوصول الى مستوى الجهوزیة المطلوبة، یتم خلالها تدریب الجنود على تکتیکات قتالیة مختلفة من بینها الاشتباک داخل شبکة من الانفاق والمخابىء وأیضا استخدام وسائل تکنولوجیة متطورة سیکون على عناصر الجیش استخدامها فی ساحة القتال الحقیقیة عندما تحین ساعة المواجهة. تقییم الوحدات المشارکة فی التدریبات والدرجات والعلامات الممنوحة لها تحدد مواطن الضعف وکیفیة العمل على تحسینها واغلاق ایة فجوات وثغرات فی قدراتها القتالیة؟! 

وتقول دوائر اسرائیلیة متابعة أن الجهات المعنیة بوضع الخطط وبرامج التدریب وملائمتها للتحدیات الأمنیة القائمة والمتوقع بروزها، تحاول دائما "التسلل" الى "عقل العدو" عبر توقع "المفاجآت" التی قد یلجأ الى استخدامها فی أرض المعرکة، فی محاولة لمصادرة "عامل المفاجأة" من "العدو" فی لحظة الاشتباک فی المیدان، وهذا الأمر ینطبق أیضا على شکل آخر من الحرب تدور على مدار العام میدانها الشبکة العنکبوتیة فی همجمات سیبرانیة متبادلة بین اسرائیل وحزب الله وهی حرب لا تقل شراسة وخطورة عن الحرب والمواجهة التقلیدیة.

 

مُراکمة الخبرات وتحصین العمق الاسرائیلی

 

هشاشة العمق الاسرائیلی دفعت الجیش الاسرائیلی الى وضع برامج مکثفة لتطویر العلاقة بین الجیش  وکل من مؤسسات الطوارىء المدنیة والسلطات المحلیة لضمان اعلى مستوى من التنسیق والتواصل فی زمن الطوارىء، وتتولى قیادة الجبهة الداخلیة فی الجیش هذه المهمة وتعمل على مراکمة الخبرات والتجارب من خلال الدخول فی معترک التعامل مع الازمات التی تمر بها اسرائیل، ففی ازمة کورونا الراهنة عملت قیادة الجبهة الداخلیة على تشغیل ما یقارب 19 مرکز حجر فی تماس مباشر مع المواطن الاسرائیلی، وتنسیق على اعلى المستویات مع المؤسسات الحکومیة المعنیة بالشأن الصحی ومع المؤسسات الخدماتیة والسلطات المحلیة. وحرص الجیش الاسرائیلی على "مرافقة" عمله المیدانی بعمل "اعلامی دعائی" یستهدف من خلاله المواطن الاسرائیلی لتسلیط الضوء على ما یقدمه من مجهود فی زمن الطوارىء، وحاول الجیش کسب ود شرائح فی المجتمع الیهودی فی اسرائیل تعتبر "شرائح صعبة"  کشرائح الیهود المتزمنین الذین لدیهم تحفظات کبیرة بالنسبة للتعامل مع المؤسسة العسکریة الاسرائیلیة.  ویتعامل الجیش الاسرائیلی مع أزمة کورونا بنفس السیناریوهات والأدوات التی وضعها للتعامل على اساسها واستخدامها فی زمن الحروب والأخطار العسکریة، وأهم هذه الاخطار کما هو معروف المواجهة الحتمیة مع حزب الله.

 

الجهوزیة القتالیة وفیروس کورونا

 

اتساع دائرة تفشی وباء کورونا داخل المجتمع الاسرائیلی وایضا داخل الوحدات العسکریة المختلفة تسبب فی تشویش انتظام المناورات والتدریبات العسکریة، وادخل تغییرات على برامجها وحجم المشارکین فیها، وفرض على المؤسسة العسکریة اتخاذ اجراءات وقائیة خوفا من تفشی واسع للوباء یؤثر على الجهوزیة القتالیة للجیش الاسرائیلی، وهی اجراءات فرضت فی بعض الاحیان اطالة مدة مکوث الجنود فی القواعد العسکریة فی محاولة لمنع الاختلاط للحیلولة دون اصابتهم بالوباء.

 

مواجهة قادمة تحددها احداث فی ساحات اطراف ثالثة

 

الاستعدادات التی نراها فی الجانبین (اسرائیل وحزب الله) لمواجهة یراها البعض حتمیة، قد یتحدد موعدها وتوقیتها فی ساحات اطراف ثالثة (سوریا وایران)، وقد تسرع بوقوعها أحداث عسکریة تتسبب فی قلب الطاولة وانهاء حالة الفعل ورد الفعل التی تمیز المشهد العسکری بین حزب الله واسرائیل منذ انتهاء حرب لبنان الثانیة لینزلق الجانبان نحو مواجهة عسکریة جدیدة ستکون هذه المرة أشد ضراوة من سابقتها. لکن المؤکد أن کلا الطرفین لا یرغبان فی مواجهة عسکریة یدرکان جیدا فداحة ثمنها. 




محتوى ذات صلة

باریس: تواجه القوى السیاسیة اللبنانیة الاختیار بین التعافی وانهیار البلد

باریس: تواجه القوى السیاسیة اللبنانیة الاختیار بین التعافی وانهیار البلد

قالت وزارة الخارجیة الفرنسیة، مساء أمس الثلاثاء، إنه "فی هذه اللحظة الحاسمة من التاریخ اللبنانی، تواجه القوى السیاسیة اللبنانیة الاختیار بین التعافی وانهیار البلد"، مضیفةً أنها "مسؤولیة ثقیلة تجاه اللبنانیین".

|

إسرائيل كانت تشغّل مركز مصالح في البحرين قبل التوقيع

"إسرائيل" كانت تشغّل مركز مصالح في البحرين قبل التوقيع

قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن "إسرائيل" كانت "تشغل ما يسمى مركز مصالح للدفع قدماً بالمصالح السياسية والإقتصادية لها في البحرين، وهذا العمل بدأ في بداية العقد المنصرم، والآن فقط مع توقيع الاتفاق مع البحرين سمحت الرقابة العسكرية بنشر الأمر".

|

قاطعوا جامعة بن زاید والسبب فی الخبر؟!

قاطعوا جامعة بن زاید والسبب فی الخبر؟!

دعت "الحملة الفلسطینیة للمقاطعة الأکادیمیة والثقافیة لإسرائیل (PACBI)" لمقاطعة جامعة "محمد بن زاید للذکاء الاصطناعی"، وذلک بعد توقیع الأخیرة مذکرة تفاهم تطبیعیة مع (معهد وایزمن للعلوم) "الإسرائیلی".

|

السید عبدالملک الحوثی : التطبیع مع العدو الاسرائیل خروج من صف الأمة والتحاق برکب الأعداء

السید عبدالملک الحوثی : التطبیع مع العدو الاسرائیل خروج من صف الأمة والتحاق برکب الأعداء

عتبر قائد الثورة فی الیمن السید عبد الملک بدرالدین الحوثی کل أشکال التعامل مع العدو الإسرائیلی خروجًا من صف الأمة والتحاقا برکب الأعداء، وخطأ استراتیجیًا سیاسیا وخسارة فادحة لصالح عدو مستغل یحقر من یرتمی فی أحضانه . نعتبر التطبیع مع العدو الإسرائیلی إخلالًا بالأمن ...

|

ارسال التعلیق